الخميس ١٦ أغسطس, ٢٠١٨ 

بيانات وتصريحات

بيان صحفي بشأن العلاقات الاقتصادية بين مصر ودول الآسيان 4 يونيو 2016

عقد يوم 4 يونيو 2016  بمقر النادي الدبلوماسي المصري بالقاهرة ندوة مشتركة بين المجلس المصري للشؤون الخارجية  ولجنة دول جماعة الاسيان في القاهرة  حول " التعريف باتحاد الاسيان وعلاقاته الاقتصادية والإستثمارية والتجارية بمصر"   .

وقد ركزت الندوة على ثلاثة محاور أساسية و هى"سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية بين مصر ودول الآسيان، الفرص والتحديات التي تواجه التجارة والاستثمار، وأطر الاستثمار ومجالات التعاون المستقبلية".شارك في أعمال الندوة عدد من الخبراء الأقتصاديين من أعضاء المجلس المصري للشؤون الخارجية والمجلس المصري للشؤون الإقتصادية وعدد من رجال الأعمال وسفراء آسيان في القاهرة.

وجاء تنظيم الندوة على خلفية إنشاء جماعة الآسيان الاقتصادية (AEC)  التي تضم سوقآ متكاملآ يضم ما يزيد على 600 مليون مستهلك ، بمعدل ناتج قومي اجمالي نحو 3 تريليون دولاروهو مايتيح امكانيات ضخمة امام الإستثمارات ورجال الأعمال والمعاملات الاقتصادية والتجارية ، كما استعرضت الندوة خبرات دول الآسيان الاقتصادية وسبل استفادة الحكومة المصرية منها في إطار تنفيذ الحكومة المصرية للرؤية الاستراتيجية "مصر 2030" .

كما أشار المشاركون إلى موقع مصر الاستراتيجي الذي يمثل قاعدة اقتصادية هامة بين دول الشرق الأوسط وأفريقيا ، فضلآ عن كونه ممرآ وبوابة للتجارة بين دول الآسيان وأوروبا ، كما تم التطرق الى قيام الحكومة المصرية بتأسيس المنطقة الاقتصادية في محور قناة السويس متطلعة للاستفادة من تجارب بعض دول الآسيان في هذا المجال .

وقد اكد المشاركون على اهمية تنمية وتعزيز دور المشروعات الصغيرة والمتوسطة في تحقيق التنمية ، خاصة وأنها تمثل نحو 96% من اقتصاديات دول الاسيان ويعمل بها نحو 50-85% من إجمالي عدد العمالة  ، وبالتالي فتلك المشاريع تلعب دورآ هاما في حل مشكلة البطالة وتحقيق المساواة والعدالة وخاصة في قطاعات الشباب والنساء إضافة لرفع مستوى الدخل ، وهو الأمر الذي تعمل عليه الحكومة المصرية من خلال انشاء العديد من تلك المشروعات في مجالات متنوعة كمدينة الأثاث بدمياط وغيرها من المدن الصناعية فضلآ عن إطلاق العديد من المبادرات لتمويل مشروعات الشباب .

وفيما يتعلق بقطاعي التجارة والسياحة ، فقد أكد المشاركون على أهمية هذين القطاعين كونهم من القطاعات الرئيسية لتعزيز النمو وتبادل الخبرات والسياسات والتدابير المستخدمة في مصر ودول الآسيان مما يمكن من تعزيز تلك القطاعات بطريقة مستدامة وشاملة.

وعلى الصعيد الاستثماري ، فقد أشار المشاركون لاتفاق الاستثمار الشامل الذي أبرمته دول الآسيان والذي يتمثل في أربعة محاور اساسية " التحرير والحماية والتسهيلات وتشجيع " الإستثمارات  فضلآ عن ضرورة الإلتزام بتبني أفضل الممارسات الدولية لتوفير مناخ آمن وحماية المستثمرين ، وعليه وفي إطار سعي الدولة المصرية لإستحداث قوانين جديدة للاستثمار فلابد من ضرورة العمل على التغلب على الروتين والفساد وضعف تطبيق القوانين الذي تعاني منه أغلب الدول النامية وضرورة العمل على توفير بيئة مستقرة وشفافة لتشجيع المستثمرين .

وفي ختام الندوة تم التوصل للتوصيات التالية:

- أقر المشاركون بان نقص المعلومات احد التحديات الرئيسية التي تواجه القطاع التجاري في كل من مصر ودول الآسيان ، وعليه وللتغلب على هذا النقص فقد شددوا على ضرورة تعزيز الحوار وفتح قنوات الاتصال بين الجانبين من أجل العمل على تحسين التواصل وتبادل المعلومات وخاصةُ فيما بين القطاع الخاص للطرفين  والعمل على تعزيز الحوار من أجل تعزيز التعاون في مختلف المجالات، كما أكد المشاركون على أهمية البعد الثقافي في العلاقات فيما بين مصر ودول الآسيان ، وضرورة العمل على تشجيع وتكثيف الزيارات المتبادلة بين البنوك المركزية و الغرف التجارية لكل من مصر ودول الآسيان.

- وقد أكد المشاركون على أهمية العمل على مراجعة كل الاتفاقيات الثنائية المبرمة بين مصر ودول الآسيان وعلى رأسها  الاتفاقيات الاقتصادية خاصة تلك المتعلقة بالإزدواج الضريبي وتشجيع  وضمان حماية الاستثمارات وإبرام اتفاقيات ثنائية مع دول الآسيان التي لم ترتبط حتى الآن مع مصر بمثل تلك الاتفاقيات .

- وفيما يتعلق بالمجالات الحيوية كالتجارة والإستثمار والسياحة ،فقد أوصت الندوة بضرورة العمل على تعزيز التعاون بين الجانبين والتشجيع على تأسيس إطار للتعاون المستقبلي في تلك المجالات لفتح الطريق بشكل خاص  أمام القطاع الخاص من الجانبين.

- كما اوصوا بضرورة قيام كلا من مصر ودول الآسيان بتنظيم ورش عمل للسماح بتبادل الخبرات واستعراض أفضل التجارب لدى الجانبين في المجالات ذات الإهتمام المشترك.

 

 

المزيد من بيانات وتصريحات

بيان صحفي بشأن المؤتمر السنوي للمجلس تحت شعار "العلاقات...

 عقد المجلس المصري للشئون الخارجية مؤتمره السنوي، تحت شعار "العلاقات المصرية – الإفريقية......   المزيد

المجلس المصري للشئون الخارجية يندد بقرار ترامب بالاعتراف...

 يُندِّد المجلس المصري للشئون الخارجية بقرار الرئيس الأمريكى الذى أعلنه مساء الأربعاء 6 ديسمبر...   المزيد

بيان بشأن قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب يوم 6 ديسمبر2017...

 يُندِّد المجلس المصري للشئون الخارجية بقرار الرئيس الأمريكى الذى أعلنه مساء الأربعاء 6 ديسمبر...   المزيد

بيان صحفي بشأن مرور مائة عام على صدور وعد بلفور30 أكتوبر...

 بمناسبة مرور مائة عام على صدور وعد بلفور الذي جاء في خطاب من وزير خارجية بريطانيا حينئذ للورد...   المزيد

بيان صحفي بشأن حادث الواحات الإرهابي23 أكتوبر 2017

 قدم المجلس المصرى للشئون الخارجية خالص التعازى في ضحايا الوطن من رجال الشرطة البواسل من قوات...   المزيد