الأربعاء ٢٦ يونيو, ٢٠١٩ 
الأربعاء ٢٦ يونيو, ٢٠١٩ 

وفود زائرة

محضر مقابلة مع السيدة Carole Demol المستشار السياسى لوفد الاتحاد الاوروبى 05-08-2018

بتاريخ 5 اغسطس الجاري استقبلت و الزميل السفير د/ محمد بدر الدين زايد, عضو المجلس, السيدة Carole Demol,, المستشار السياسي لوفد الإتحاد الأوروبي لدى مصر, بناءاً على طلبها, و ذلك بمقر المجلس.

1.بناءاً على طلب الضيفة, تناول اللقاء عرض موجز لرسالة المجلس وأنشطته و شراكاته و طبيعة القضايا التي يتناولها في مؤتمراته وورش العمل و حلقات المائدة المستديرة التي يقوم بتنظيمها.
 
2.في السياق عاليه, أشرت الى أن المجلس يحتفظ بعلاقات عمل جيدة مع الوفد الأوروبي بالقاهرة, حيث دعا رئيس الوفد السابق السيد/ James Moral اكثر من مرة للتحدث مع أعضاء المجلس حول تطورات علاقات مصر بالإتحاد الأوروبي, سواء الجوانب التي يتناولها إتفاق المشاركة المصرية-الأوروبية أو تلك التي تخرج عن نطاق هذا الإتفاق, مشيراً الى الأهمية الخاصة التي تعلقها مصر على علاقاتها بالإتحاد الأوروبي كونه الشريك الإقتصادي و التجاري الأكبر لمصر. 
 
3.ذكرت السيدة Demol أن رئيس و اعضاء الوفد الأوروبي لدى القاهرة قد تم تغيرهم بالكامل منذ حوالي عام تقريباً, و أن الأمر استغرق بعض الوقت للإستقرار, فضلاً عن عدد كبير من الوفود التي زارت القاهرة خلال الفترة الماضية, و هو ما استغرق وقت أعضاء الوفد. 
 
و أضافت أنه في ضوء ما علموه حول أنشطة المجلس المختلفة فقد طلبت هذا اللقاء للتعرف بنفسها على هذه الأنشطة, مؤكدةاً أن رئيس الوفد السفير/Ivan Surkos سيسعده الإلتقاء بأعضاء المجلس و التحدث عن العلاقات مع مصر بعد عودته من إجازته السنوية و أنها سوف تتواصل معي للإتفاق على المواعيد المناسبة لزيارته للمجلس. 
 
4.إهتمت السيدة Demol بالتعرف على وجهة نظرنا بشأن القضايا التالية بصفة خاصة:
 
•تطورات الملف السوري و الرؤية المصرية لهذه التطورات و الإتفاقات التي أبرمت مؤخراً بين فصائل المعارضة السورية برعاية مصرية ودعم روسي. 
 
•رؤية مصر للتطورات في إثيوبيا و انعكاسات ذلك على العلاقات الثنائية المصرية-الإثيوبية لا سيما فيما يتعلق بملف سد النهضة الإثيوبي.
 
•التطورات الأخيرة في دولة جنوب السودان و ما إذا كان الإتفاق الأخير بين الرئيس سلفا كير و زعيم المعارضة مشار سيدوم. 
 
و قد قمت و زميلي السفير زايد بإيضاح  الموقف المصري من القضايا عاليه, فضلاً عن الإجابة على بعض الإستفسارات الخاصة بعلاقات مصر الإفريقية و الأوضاع الأمنية في منطقة الشرق الأوسط بصفة عامة.